منتدى شباب على طول المصرى منتدى تعليمى للمرحله الثانوية ويحتوى على قسم البرامج , قسم الفوتوشوب , قسم الجوال والاتصالات قسم الالعاب الكاملة, قسم استيلات احلى منتدى , قسم الطبيعه , قسم النكت والفوازير ,
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الرئيس الامريكى اوباما مصير مصر بين يدية " اخبار مصر "

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
mena
^~*¤©[£] المراقب العام [£]©¤*~^
^~*¤©[£] المراقب العام [£]©¤*~^
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 3395
نقاط : 41735
النشاط : 2005
العمر : 26

مُساهمةموضوع: الرئيس الامريكى اوباما مصير مصر بين يدية " اخبار مصر "   الأحد مايو 15, 2011 9:10 pm

































صحافة عربية: أوباما يريد وائل غنيم رئيساً لمصر


إعتبر رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان انه «من المبكر جدا» القول ما
اذا كان على الرئيس بشار الاسد الرحيل. وأكد في مقابلة بثتها قناة بلومبرغ
الاميركية ان تركيا نصحت باجراء اصلاحات في سوريا قبل اندلاع الاحتجاجات،
واصفا الاسد بانه «صديق».
وقال «لقد تأخر. آمل في ان يتخذ بسرعة تدابير مماثلة ويتحد مع شعبه لانني
في كل مرة ازور سوريا اشهد على العاطفة الشعبية الكبيرة تجاه بشار الاسد».
وعما اذا كان على الاسد مغادرة السلطة، اجاب «من المبكر جدا اليوم اتخاذ
قرار لأن القرار النهائي سيتخذه الشعب السوري.. يجب الحفاظ على وحدة سوريا
وسلامة اراضيها».
أرسلوا إلينا أناساً
واشار الى انه اجرى العام الماضي «محادثات مطولة» مع الاسد في شأن ضرورة
رفع الطوارئ واطلاق المعتقلين السياسيين وتغيير النظام الانتخابي والسماح
بالتعددية الحزبية.
واضاف اردوغان «حتى انني قلت له «عند الحاجة، ارسلوا لنا اناسا من عندكم وسنريهم» كيفية تنظيم حزب سياسي وكيف يتم التواصل مع الشعب».
وتابع «كنا متفقين، لكن الامور تفلتت وتأثير الدومينو (التفاعل التسلسلي للثورات العربية) بلغ سوريا ايضا».
وتعتبر تركيا ان نظامها، الذي يشيد به البعض بوصفه مزيجا ناجحا بين الديموقراطية والاسلام، قد يشكل «مصدر وحي».

الإتحاد الإماراتية

أبرزت الصحيفة تحذير الرئيس اليمني علي عبدالله صالح أمس أحزاب المعارضة،
المنضوية في (اللقاء المشترك)، من «اللعب بالنار»، مؤكدا أنه سيواجه
«التحدي بالتحدي»، فيما احتشد مئات آلاف اليمنيين في عدد من المدن للمطالبة
بـ«إسقاط النظام»، و«محاكمة رموزه»، في حين قتل ثلاثة متظاهرين وأصيب
العشرات، بينهم جنود، في صدامات بين قوات الأمن ومحتجين بمدينة إب، وسط
اليمن، الذي يشهد اضطرابات وأعمال عنف متصاعدة منذ منتصف يناير الماضي.
وقال الرئيس صالح في كلمة مقتضبة أمام مئات الآلاف من أنصاره الذين احتشدوا
بالقرب من القصر الرئاسي بصنعاء: «كفاكم لعبا بالنار يا أحزاب اللقاء
المشترك»، داعيا أتباعه إلى «الاصطفاف الوطني لمواجهة التحديات الاقتصادية
والسياسية والتخريبية» التي قال إن أحزاب «المشترك» تقف وراءها.
وأشار صالح إلى أن أحزاب المعارضة تدعو إلى مهاجمة المؤسسات الحكومية، وقال
«هذا عمل تخريبي.. ما بنيناه في 32 عاما تخربونه في ثلاثة أشهر». لكنه أكد
أن الشعب «سيحمي مؤسساته ومدنه وقراه ومساكنه بكل ما أوتي من قوة»، وأن
أنصاره «والمؤسسة العسكرية (..) سيردون الرد الشافي».
وقال: «سنواجه التحدي بالتحدي»، مشيرا إلى أن «من يريد السلطة فعليه التوجه
لصناديق الاقتراع». كما جدد الرئيس اليمني نعته أحزاب «اللقاء المشترك»
بـ»قطاع الطرق»، وقتلة النفس المحرمة»، وقال إن هذه الأحزاب «تخريبية وغير
وطنية». إلا أنه دعاها في الوقت ذاته إلى «الحوار تحت أي مظلة وفي أي
مكان»، و»تحكيم العقل والمنطق».
وكان مئات الآلاف من أنصار النظام الحاكم، أدوا صلاة الجمعة، التي أطلقوا
عليها اسم «جمعة الوحدة»، بميدان السبعين، لتأييد صالح الذي يواجه، منذ
مطلع العام الجاري، أعنف حركة احتجاجية مناهضة له خلال سنوات حكمه التي
تزيد عن 32 عاما.
ورفع المتظاهرون الأعلام الوطنية وصور الرئيس صالح ولافتات كثيرة حملت
أسماء قبائل مناطق يمنية، وكُتبت عليها عبارات مؤيدة للرئيس اليمني
ومبادراته للتحاور والتفاهم، وأخرى منددة بالفوضى والتخريب والفتنة.وهتف
المتظاهرون «الشعب يريد علي عبدالله صالح»، و«يا الله يا الله .. احفظ علي
عبدالله»، ورددوا شعارات أخرى.
وكان خطيب صلاة «جمعة الوحدة» دعا دول مجلس التعاون الخليجي، التي قدمت
مبادرة لإنهاء الأزمة في اليمن، إلى «أن تنظر لهذه الملايين المؤيدة»
للرئيس علي عبدالله صالح (68 عاما). كما شهدت مدن يمنية أخرى تظاهرات مؤيدة
لاستكمال الرئيس صالح ولايته الرئاسية الثانية والأخيرة، التي تنتهي في
سبتمبر 2013.
بالمقابل، احتشد نحو مليوني شخص في العاصمة صنعاء ومدن يمنية أخرى،
للمشاركة في «جمعة الحسم»التي دعت لها ما يسمى بـ»اللجنة التنظيمية للثورة
الشبابية» في اليمن.

البيان الإماراتية

ونشرت البيان الإماراتية أن الرئيس الأمريكي باراك أوباما قال لأحد مساعديه
أنه يريد أن يصبح الناشط السياسي وعضو «ائتلاف الثورة» وائل غنيم «رئيس
مصر القادم»، لافتة إلى أن أوباما يأمل أن يفوز «شباب الشارع» في المرحلة
المقبلة في مصر.
وأكد مستشاري الرئيس الأمريكي أنه قرر أن يدفع بالرئيس السابق حسني مبارك
بعيداً، وذلك كان عكس ما نصح به المستشارون، خاصة بعد أن شاهد خطاباً
لمبارك في قاعته بالبيت الأبيض». مشيراً إلى «تخوف» أوباما من إحباط أحلام
الشباب المصري، وعلى رأسهم غنيم «فتى جوجل»، على حد تعبيره، ودورهم في
مرحلة الانتقال التدريجي نحو الديمقراطية في مصر.
وأضافوا أن «أوباما اتخذ قراراً للضغط على الرئيس السابق حسني مبارك من أجل
تنحيه عن السلطة بعد أن شاهد أحد خطاباته المتلفزة أثناء ثورة ٢٥ يناير».
وقال ذلك بعد تأكيد غنيم نفسه بأنه «لن يترشح لرئاسة الجمهورية»، أثناء
لقائه بطلاب وأساتذة جامعة القاهرة في احتفالية ميدان التحرير التي نظمتها
كلية دار العلوم الاربعاء الماضي.


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.aircold4ever.net
Max_sun
 
 
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 2857
نقاط : 43635
النشاط : 5009
العمر : 24

مُساهمةموضوع: رد: الرئيس الامريكى اوباما مصير مصر بين يدية " اخبار مصر "   الأحد يوليو 31, 2011 6:21 am

شكرا ع الموضوع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.aircold4ever.net
nada
! ஜ .¸¸ ﬗm عضو فضىmﬗ ¸¸. ஜ
! ஜ .¸¸ ﬗm عضو فضىmﬗ ¸¸. ஜ
avatar

انثى
عدد المساهمات : 163
نقاط : 23018
النشاط : 0
العمر : 24

مُساهمةموضوع: رد: الرئيس الامريكى اوباما مصير مصر بين يدية " اخبار مصر "   الأحد أغسطس 07, 2011 9:42 pm

مرسى


ENG| NADO4E
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الرئيس الامريكى اوباما مصير مصر بين يدية " اخبار مصر "
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدايات شباب على طول المصرية :: الركن الآجتماعي[The Social Basis] ::   :: قسم اخبار مصر والعالم-
انتقل الى: