منتدايات شباب على طول المصريةدخول

منتدى شباب على طول المصرى منتدى تعليمى للمرحله الثانوية ويحتوى على قسم البرامج , قسم الفوتوشوب , قسم الجوال والاتصالات قسم الالعاب الكاملة, قسم استيلات احلى منتدى , قسم الطبيعه , قسم النكت والفوازير ,


شاطر

descriptionتفسير مبسط للضربات العشر في سفر الخروج

more_horiz


ز. سرّ الضربات العشر:
يرى بعض الآباء في الضربات
العشر صورة رمزية لعمل الصليب في قلب الإنسان الذي صار محبًا للعالم، أي
صار كأرض
مصر، حتى ينطلق به إلى الحياة المقدسة، ففي اختصار نقول أن:



الضربة الأولي:
أو تحويل ماء
النهر دمًا، يُشير
إلى ضرورة تحويل مياه القلب البارد إلى حياة الجهاد، كقول الرسول: "لم
تجاهدوا بعد حتى الدم".



والضربة الثانية: الخاصة
بالضفادع تُشير إلي الحياة المملوءة كلامًا فارغًا بلا عمل، كنقيق الضفادع
طوال
الليل، فبالروح القدس ندخل من كثرة الكلام إلى الحياة الإيمانية العاملة.



والضربة الثالثة:
الخاصة
بالبعوض تُشير إلي
الأفكار الشريرة حيث لا يشعر الإنسان بالبعوضة على جسده إلاَّ عندما تلدغه،
وهكذا
كثيرًا ما يستسلم الإنسان للأفكار ولا يدري بها إلاَّ بعد أن تثير أحاسيسه
نحو
الخطية، فينطبق عليه قول الكتاب: "يشربون الإثم كالماء". فبالروح القدس
نغلق باب الفكر عن الشر لينفتح منطلقًا نحو العمل الإيجابي البنّاء.



الضربة الرابعة:
خاصة بالذباب
الذي يقدم عن
الأماكن القذرة ويسبب أمراضًا، مُشيرًا بهذا إلى ضرورة الهروب من مصدر
الخطية
ومثيراتها، كأصدقاء الشر وأماكن الدنس حتى لا تُصاب بالضعف.



الضربة الخامسة:
خاصة بالوباء
الذي أصاب
الماشية، يُشير إلى الانحطاط إلى الأفكار الجسدية الحيوانية، فيليق بنا
ألاَّ نسلك
حسب شهوات الجسد بل نقبل شهوة الروح.



الضربة السادسة:
أي البثور
والقروح، تشير إلى فساد الجسد
وعدم تقديسنا له، وإذ يلزمنا أن نتقبل عمل الروح القدس حتى في أعضاء جسدنا.



الضربة السابعة:
أي حدوث أصوات
رعد وبرد ونار، تشير إلى
عمل الله داخل القلب فيُرعد بروحه القدوس فينا، ليُزلزل كل خطية استكانت
داخل
القلب وتأسست فيه، ويسقط البرد لقتل كل بداية زرع شيطاني (الأعشاب)، وبناره
المقدسة يحرق الأشواك الخانقة للنفس ويلهب القلب بنار الحب الإلهي.









Locusts or Oedipoda Migratoria

صور أنواع من

الجراد


الضربة الثامنة
: خاصة بالجراد
تُشير إلى عدم
ترك أي أثر للخطية في حياتنا، كما فعل الجراد حيث لم يترك ورقة خضراء في كل
الأرض.



الضربة التاسعة
: هي

الظلام
، أي اكتشاف
الإنسان عمى بصيرته الروحية، صارخًا إلى الله ليهبه استنارة روحية داخلية.




أخيرًا الضربة العشرة
: ضربة الأبكار التي تُشير
إلي قتل إبليس وجنوده، لكي نصير نحن أنفسنا أعضاء في كنيسة الأبكار.



قدم لنا العلامة أوريجانوس
تفسيرًا لهذه الضربات العشر قائلاً: [كل نفس في هذا العالم تعيش في ضلال
وجهل
للحقيقة، إنما هي (رمزيًا) في مصر
.
عندما يقترب منها ناموس الله[122] تتحول لها المياه إلى دم، أي
تتحول الحياة السهلة المملوءة كسلاً إلى دم العهدين القديم والجديد، ثم
تجتذبها
بعيدًا عن الأحاديث الباطلة التي في نظر عناية الله نقيق ضفادع، ثم تُنقيها
من الأفكار
الشريرة التي تشبه لدغة البعوض، وتنزع عنها إبر الشر. تضمد فيها الجراحات
التي
تسببها النشوة التي يرمز لها بالذباب، وتهدم فيها الغباء والإدراكات
الحيوانية...
يهتم الناموس بجراحات خطاياها وينزع عنها انتفاخ الكبرياء وحروق الغضب،
ويقدم لها
أصوات الرعد أي تعاليم الإنجيل، ويستخدم تأديبات البرد لكي تخضع فيها
تنعُمات الحواس
وتلذُّذاتها، كما يُقدم لها نار التوبة لكي تُردد النفس قائلة: "ألم يكن
قلبنا ملتهبًا فينا" (لو 24: 32)، لا يتأخر الناموس عن أن يرسل لها الجراد
الذي يهاجم العواطف الثائرة غير النقية فيلتهمها، فتتهذب النفس بتعاليم
الرسل
"ليكن كل شيء بلياقة وبحسب ترتيب" (1 كو 14: 40). وعندما تستوفي
التأديبات عن عاداتها الشريرة وتلتزم بتغيير حياتها إلى الحياة الفضلى
تعترف بصاحب
الضربات، وتقول أنه "إصبع الله"، حينئذ تدرك ظلمة أعمالها وتعترف بظلمة
خطاياها، فإن بلغت هذا الحد يُهلك الله في داخلها أبكار مصر (الشر)
[123]].




descriptionرد: تفسير مبسط للضربات العشر في سفر الخروج

more_horiz
شكرااا على التوضيع


descriptionرد: تفسير مبسط للضربات العشر في سفر الخروج

more_horiz
ميرسي لمرورك




descriptionرد: تفسير مبسط للضربات العشر في سفر الخروج

more_horiz
مرسى على موضوعك


MONO
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى